رابطة شباب البقاع الغربي وراشيا تكرم المفتي الغزاوي باحتفال جامع وحاشد.. الغزاوي: لبنان عربي الهوية والهوى

تكريما لسماحة مفتي زحلة والبقاعين الغربي والاوسط الشيخ الدكتور علي الغزاوي أقامت رابطة شباب البقاع الغربي وراشيا لقاءً وطنياً جامعاً تخلله حفل عشاء تكريمي بدعوة من رئيس لجنة أصدقاء الرابطة المحامي جورج عبود اقيم في مطعم أمالين في مجمع الكاسكادا مول في المرج في البقاع الغربي لمناسبة انتخاب الشيخ الغزاوي مفتياً، بحضور حشد كبير من ممثلي رؤساء الطوائف الاسلامية والمسيحية وشخصيات حزبية وسياسية ورؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات، بحضور ممثل سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ اسعد سرحال، ممثل سماحة نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ سعدون حمية،وممثلين عن كل من السادة المطارنة ابراهيم ابراهيم وانطونيوس الصوري وجوزيف معوض والمطران الياس كفوري، الاكسيرخوس ادوار شحاذي، وسعادة قائمقام البقاع الغربي وسام نسبيه ورئيس دائرة اوقاف البقاع الشيخ محمد عبد الرحمن، وممثل عن سماحة مفتي بعلبك الهرمل الشيخ بكر الرفاعي، وممثل عن سماحة السيد علي فضل الله، وقضاة شرع، ومستشار الرئيس سعد الحريري للشؤون الاسلامية الشيخ علي الجناني ومستشاري شيخ العقل الشيخ عامر زين الدين والشيخ دانييل سعيد، النائب بلال الحشيمي، والنائب ياسين ياسين ممثلا بالمحامي ياسر قسماس والنائب حسن مراد ممثلا بالدكتور منير رجب، عميد كلية الاداب في الجامعة اللبنانية الدكتور احمد رباح مدير فرع البقاع في جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية فضيلة الشيخ اسامة السيد، ورئيس جمعية قولنا والعمل فضيلة الدكتور اخمد القطان، والمقدم في امن الدولة نبيل الحج حسن، المستشار محمد ياسين، منسق تيار المستقبل في البقاع الاوسط ورئيس بلدية مجدل عنجر الحج سعيد ياسين، ومنسق تيار المستقبل في البقاع الغربي وراشيا رئيس بلدية خربة روحا الاستاذ محمد هاجر، والمنسق السابق العميد محمد قدورة، مسؤول الجماعة الاسلامية في البقاع علي ابو ياسين، رئيس اتحاد بلديات البحيرة المهندس يحي ضاهر، رئيس اتحاد بلديات السهل الحاج محمد المجذوب، نائب رئيس اتحاد بلديات قلعة الاستقلال عصام الهادي ،رئيس بلدية المرج منور الجراح، رئيس رابطة مخاتير البقاع الغربي، وحشد علمائي كبير ورؤساء بلديات ومخاتير وفعاليات.
العسل

قدم اللقاء الاعلامي زياد العسل فقال:”من بقاعنا الصامد الأصيل،خرج حاملًا آمالنا وآلامنا، ليكون الشخص المناسب في الموقع الذي يليق به. حيث ردد الجميع من كل الطوائف والمذاهب: خير خلف لخير سلف.

رحبوا معي بسماحة مفتي زحلة والبقاع الذي يكرمنا بحضوره ، سماحة مفتي زحلة والبقاع الشيخ الدكتور علي الغزاوي.

احمد

بدوره رئيس رابطة شباب البقاع الغربي وراشيا خالد محمد أحمد هنأ سماحته بإنتخابه مفتيا لزحلة والبقاع وأثنى على قرار سماحة مفتي الجمهورية بدعوته الى اعادة تفعيل نظام الانتخاب للمفتيين على مستوى الوطن، وقال ايضا ان الامور لا تستقيم بغياب رأس الدولة ونحتاج وبسرعة الى انتخاب رئيس يؤمن ان الانقاذ يبدأ بتطبيق اتفاق الطائف كاملاً

عبود

كلمة اصدقاء رابطة شباب البقاع الغربي وراشيا الناشط السياسي والاجتماعي المحامي الاستاذ جورج عبود قال في كلمته :” بقاعُنا كما لبنان بأمسّ الحاجة إلى قيادات شابّة، حكيمة، متمرسة، قادرة على صنع التغيير، وتتمتّع بالخبرات والكفاءات العالية والطاقات الجبارة والشفافية المطلقة، وقد اتبعَت هذا النهج عدّةُ دولٍ حول العالم، بحيث بِتنا نشهدُ رؤساءَ دولٍ وحكوماتٍ دون الخمسين من العمر أو عند مشارفها.
وتابع عبود ” من هنا فإنّ انتخابَكم بما تتميّزون به من مواصفاتِ شخصيةٍ سموحة، وعلميةٍ وقّادة، وقياديةٍ نابضة، وبما تمتازون به من هدوء وحكمة ودراية واعتدال، لا بدّ وأن ينعكسَ خيراً على منطقتنا، وعلى أبناء الطائفة السنية الكريمة خصوصاً وعلى البقاعيين عموماً.

واضاف ” اللبنانيُ ولا سيما البقاعي، ما زال متمسّكاً بمؤسسته الدينية، ويعتبرها ملاذاً له في المحن والضيقات، ومنارةً للعلم والمعرفة، وملجأً من الظلم وسدّاً منيعاً في وجه الظالمين، والأهمّ من ذلك كلّه أنّه ما زال يرى فيها البوصَلة التي تقودُه إلى برّ الأمان. لذا فإنّ آمالنا وأمانينا معلّقة على حكمتكم وجرأتكم، لكي تساعدوا اللبنانيين بالموقف الصارم والصوت الصارخ، لوقف حالة الانهيار المنظمة التي تجتاح إدارات الدولة، وتقوّض أيةَ فرصة لقيام دولة القانون والمؤسسات، دولةِ العدالة والإنصاف، دولةِ القيم والحرّيات، الدولة التي حلِمَ الكثيرون بإنشاء مثيل لها، فنجَحوا بسواعد اللبنانيين ومعارفهم وعقولهم وطاقاتهم،
وتابع “نعمل في رابطة شباب البقاع الغربي وراشيا على تجسيد صورة البقاع الناصعة، المرصّعة بالمحبّة والتعايش الأخويّ الحارّ، المطرّزة كما سهل الخير، بألوانٍ وأطيافٍ مختلفة، يجمعُها أصلٌ واحد، وأرضٌ واحدة، وما هذه الباقة الفوّاحة المتمثّلة بأصحاب المقامات الحاضرين بيننا، والذين اجتمعوا الليلة لتكريمكم، إلا خيرُ مثالٍ على الدور الجامع الذي تلعبُه الرابطة، وسوف تستمرّ بدعائكم واحتضانكم ورعايتكم.
الغزاوي

مفتي زحلة والبقاع قال في كلمته :”الكل اليوم مدعوون من خلال ما اوكلوا به من استحقاقات ان يجعلوها عند امر شعوبهم ومجتمعاتهم ، فهناك في المجتمع من هو جائع ومن هو مظلوم في غياهب السجون لانه لم يجد قاضيا، يحكم او يجد سلطة ترعى قاضيا يريد ان يحكم، وهناك مغترب يريد ان يعود الى وطن حاضن يحفظ فيه عرضه وماله ودينه وعاداته وتقاليده.

وتابع ” من هنا نحن عندما نجتمع حتى نعطي صورة عن لبنان وعن بقاعنا، فنقول” ان البقاع كما كل الوطن وان الوطن كما كل الاوطان تحتاج الى حياة سعيدة ورغيدة، وان يكون هناك وطن بكل مؤسساته يحتضن طموحات المواطنين

واضاف الغزاوي “نريد من خلال المسار القادم ان نتعاون مع كل طاقات مجتمعاتنا ليس فقط لحفظ المؤسسات بل لاستثمار الطاقات، والتي هي امانة جعلت في اعناقنا.

وقال الغزاوي :”اننا بحاجة ان نكون اوفياء الى كل من يمتد اليه لبنان لان لبنان عربي الهوية والهوى، وينبغي ان نكون مع اخواننا العرب، ونريد مؤسسات تحمل الامة وليس مؤسسات تعيش على حساب الامة، وكأني بالوطن يقول للمقيم والمغترب احمل معي فغدا سأحملك واحمل احفادك.

ثم قدم عبود واحمد درعا تكريميا للمفتي الغزاوي.

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى